Wednesday, May 20, 2009

إنا لله وإنا إليه راجعون

عطفاً على خبر اوردته وكالة الأنباء الرسمية الأسبوع الماضي حول إقرار قانون في مجلس النواب يجيز إستعمال ال-"ار-بي-جي" كسلاح للصيد، أفادت معلومات عن حادث مروع وقع الخامسة فجر اليوم على مستديرة الدورة
وفق التقرير الأولي للمحقق العام، خرج فجر اليوم المدعو ب.ن. يرافقه ولديه ت.ن. (٧ اعوام) وك.ن. (٣ اعوام) في رحلة صيد بل "ار-بي-جي" إلى مستديرة الدورة. وبعيد وصولهم إلى المستديرة، تمركز الأب خلف سيارة مرسيدس كانت مركونة على طرف الطريق، بينما صعد الولدان إلى الجسر الذي يمر فوق المستديرة. لم تمر ١٠ دقائق حتى مر أول عصفور، فقفز الأب من وراء السيارة وصرخ "حيلك!" ووجه أول قذيفة ولحقه ابنه ت.ن. وأرسل قذيفة ثانية، فأردوا العصفور على الفور. وعند اقترابهم من الجثة، تبين أن العصفور هو طير الفينيق لا غير. ففجع الأب وإتصل بالقوى الأمنية على الفور

وبحسب الطبيب الشرعي، يبدو أن الطير لم يستطع من الانبعاث من تحت الرماد كما درجت العادة، بسبب نوع قذاف ال-"ار-بي-جي" التي رميت عليه وهي من نوع حارق - خارق - متفجر

يصلى على جثمان طير الفنيق غداً في حسينية القديس باتريك في بلونه عند الساعة العاشرة صباحاً بحضور عائلة الفقيد والأصدقاء، ويوارى الثرى في مدافن العائلة في جنينة الصنايع عند الساعة الرابعة من بعد الظهر

2 comments:

tony said...

alla yer7amo. ken yeje ygharrid 3anna bi shafir l'hewyé

Hummus said...

LOL!!!!